اختتام ورشة عمل “العودة إلى الطبيعة” في حلب

اختتمت في فرع نقابة المهندسين بمدينة حلب اليوم فعاليات ورشة عمل “العودة إلى الطبيعة” التي نظمتها جمعية” وفى “الخيرية بالتعاون مع الهيئة العامة لمشفى ابن خلدون ودار التوليد وفرع نقابة المهندسين وشركة دلتا للصناعات الدوائية بالمحافظة.


وتضمنت الفعاليات الختامية للورشة عرض فيلم قصير عن انشطة جمعية “وفى” وفقرات فنية منوعة ذات طابع وطني إضافة إلى توزيع شهادات التقدير على المشاركين.
وأكد أمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي أحمد صالح إبراهيم أهمية العمل الإنساني والاجتماعي ودور الجمعيات الخيرية في تقديم الخدمات للمواطنين وخاصة في ظل الظروف الراهنة منوها بانشطة جمعية “وفى” لجهة تقديم الخدمات لأسر الشهداء والجرحى وتفعيل العمل الإنساني والدعم النفسي ونشر ثقافة التطوع ومبديا الاستعداد لتقديم المساعدة لها لاداء مهامها الإنسانية.
ولفت رئيس مجلس إدارة جمعية وفى سلوم السلوم إلى أهمية العمل الخيري كقيمة إنسانية كبرى موضحا أن الورشة تمثل أحد أشكال الدعم الذي تعمل الجمعية عليه خلال الظروف الراهنة.
حضر اختتام فعاليات الورشة محافظ حلب حسين دياب وأعضاء قيادة فرع حلب لحزب البعث وعدد من أعضاء مجلس الشعب عن المحافظة.5
وكانت الورشة تضمنت على مدى 3 أيام محاضرات وندوات طبية ونفسية وجلسات حوارية مفتوحة وفقرات فنية مسرحية وغنائية طربية إضافة إلى تكريم عدد من الشخصيات التي أسهمت بدعم وانجاح الورشة ومشاركين.

%d مدونون معجبون بهذه: