محافظ حلب: توفير الخدمات للأسر المتضررة من الإرهاب والمقيمة في مركز الإقامة المؤقتة بمنطقة جبرين

أكد محافظ حلب حسين دياب الحرص التام على توفير جميع الخدمات للأسر المتضررة من الارهاب والمقيمة في مركز الاقامة المؤءقتة بمنطقة جبرين خصوصا في مجالات التعليم والصحة والإغاثة والدعم النفسي.

جاء ذلك خلال جولة للمحافظ اليوم على مركز الاقامة المؤءقتة الذي جهزته المحافظة بمنطقة جبرين التقى خلالها الأهالي المتضررين واستمع لملاحظاتهم حيث شدد على جميع الجهات العاملة في المجال الإغاثي ضرورة بذل المزيد من الجهود لرفع سوية الخدمات المقدمة للأسر المتضررة كما طالب المديريات المعنية بتلافي بعض الملاحظات المتعلقة بالجوانب الخدمية.

وشملت جولة المحافظ ضمن المركز غرف إقامة الأسر المتضررة والنقطة الطبية والمدرسة المفتتحة ضمنه وتضم أكثر من 400 طالب وطالبة كما تابع توزيع المساعدات الإغاثية المقدمة من جمعية قرى الأطفال “اس او اس” حيث أشار إلى الدور الذي تقوم به الجهات الخيرية والإنسانية والذي يتكامل مع جهود الدولة في رعاية كل أبنائها وتوفير الخدمات لهم.

شارك في الجولة الدكتور عبد الغني قصاب عضو المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة.

وكان المحافظ قام في وقت سابق اليوم بجولة على مطبخ الحديقة الخيري بمدينة حلب الذي يقدم نحو 23 ألف وجبة طعام يوميا لمراكز الإقامة المؤقتة ودور الأيتام والفقراء والمحتاجين واطلع على آلية العمل فيه.

%d مدونون معجبون بهذه: