الإرهابيون لا يريدون لقصف على الأحياء السكنية في سورية أن ينتهي

وفقا للمركز "سورية. النظر من الداخل" خلال 2 نوفمبر/ تشرين الثاني قصف الإرهابيون بلدات في محافظات حلب ودمشق واللاذقية وحماة ودرعا .

في محافظة دمشق قصفت جماعة  “جيش الإسلام” باستخدام الهاونات والدبابات والأسلحة النارية خلال 24 ساعة الماضية الأحياء التالية: حرستا، جوبر، حوش نصري، البلالية، دوما، العدوي، مشفى إبن الوليد، بلاء القديمة، منطقة مرتفع 612، خان الشيح وكذلك مزرعة الحاج محمود.

في محافظة حلب قصفت “جبهة فتح الشام” الأحياء السكنية وبينها “1070”، “3000”، الأنصاري، مركز التجاري الكاستيلو، بلدة الحاضر، صلاح الدين، الحمدانية، بنیامین، سلطان حلبي، حي المشارقة وكذلك جامعة الأسد العسكرية باستخدام راجمات الصواريخ محلية الصنع والهاونات والدبابات والأسلحة النارية.

في محافظة حماة تم قصف محطة توليد الكهرباء في محردة.

في محافظة درعا تم قصف قرفا و بلدة نمر.

أما في محافظة اللاذقية فهناك قصف المسلحون قلعة طوبال، كنسبا، عين القنطرة.

أسفرت هجومات الإرهابيين العنيفة عن الخسائر بين المدنيين: مقتل 15 شخصا وإصابة 27 شخصا.

%d مدونون معجبون بهذه: