الغرب يجب أن يتوقف تدخلاته في شؤون العراق وليبيا وسورية

انتقد وزير الخارجية التشيكي لوبومير زاؤراليك سياسة التدخل في شؤون العراق وليبيا وسورية التي اعتمدها الغرب واصفا هذه السياسة بـ"السيئة".

ودعا زاؤراليك في كلمة له أمام مجلس النواب التشيكي الدول الأوروبية للعب دور أكبر في المساعدة على إيجاد حل للأزمة في سورية مشيرا إلى ان ما يقوم به الاتحاد الأوروبي الآن قليل على هذا الصعيد.

وأشار زاؤراليك إلى ان السوريين يرفضون التدخل من قبل الدول الغربية في شؤونهم ويعتبرون أن تقرير مستقبلهم يخصهم وحدهم مشددا على ضرورة أن تتوقف الدول الأوروبية عن الحديث عن مستقبل سورية وطبيعة حكومتها.

ولفت زاؤراليك إلى ان التجربة التي امتلكها الأوروبيون من خلال الأوضاع في سورية والعراق وليبيا أثبتت ان التدخل في أي بلد هو أمر فائق الصعوبة ولا يتم النجاح فيه موضحا ان أوروبا بدأت تتغير الآن لأنها أيقنت انه ليس بمقدورها تغيير الأنظمة في الشرق الأوسط عن طريق التدخل كما انها غير قادرة على إحلال التغييرات التي ليس من حقها أصلا التدخل لإحداثها.

%d مدونون معجبون بهذه: