المعلم: نرفض نيل من سيادتنا الوطنية

أعلن وزير الخارجية السوري وليد المعلم أن سورية رفضت مقترح الأمم المتحدة بمنح شرق حلب تسيطر عليها المعارضة إدارة ذاتية.

وصف المعلم هذه الفكرة بأنها “مرفوضة جملة وتفصيلا وفيها نيل من سيادتنا الوطنية” تعلقا على مقترح المبعوث الخاص للأمم المتحدة ستيفان دي ميستورا.

تم لقاء المعلم ودي ميستورا في دمشق يوم السبت والأحد وباحث الطرفان سبول تسوية سلمية للأزمة السورية.

وفي تؤتمر ختامي للقاء أعبر المعلم عن استيائه من عمل المبعوث الأممي في سورية مشيراً إلى أنه لن يضع مقترحات جديد على جدول العمل ولن يحدد موعد استئناف المباحثات السورية السورية.

من جهة أخرى أعبر وزير الخارجية السوري أمله لإحراز التقدم في تسوية الأزمة على خلفية فوز دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية الأمريكية قائلا إن دمشق تتوقع من الرئيس الأمريكي الجديد قطع دعم المسلحين وفرض الضغط على الدول التي تقوم بتسليح وتمويل فصائل المعارضة.

%d مدونون معجبون بهذه: