خسائر بين المدنيين جراء اعتداء الإرهابيين من “جيش الفتح”

 حسب المعلومات الواردة من مصدر مركز “سورية. النظر من الداخل” 21 نوفمبر/ تشرين الثاني قصف المسلحون مناطق سكنية بمحافظات مختلفة في سورية ما أسفر عن مقتل 11 شخص وإصابة 26 شخص.

في محافظة حلب قصفت “جيش الفتح” الأحياء السكنية وبينها 3000، الشيخ مقصود، هنانو، الليرمون، معمل الكرتون، بنيامين، مصنع الغاز، صلاح الدين، شيخ سعيد، مدرسة الحكمة، وكذلك أكاديمية الأسد العسكرية.

في محافظة دمشق تم قصف “جيش الإسلام” براجمات الصواريخ محلية الصنع والهاونات والأسلحة النارية الأحياء السكنية التالية: بلودان، جوبر، عربين، دوما، حوش نصري،كقر بطنا، مخيم الوافدين وكذلك ملعب العباسيين.

أما في محافظة حماة فهناك قصفت الفصائل الإرهابية من “أحرار الشام” بالهاونات محطة الكهرباء في محردة، وصوران.

في محافظة اللاذقية قصف الإرهابيون من “أحرار الشام” باستخدام بالهاونات والأسلحة النارية رشا و منطق مرتفع ابو علي.

في محافظة القنطرة قصف المسلحون منطق مرتفع 1222.

%d مدونون معجبون بهذه: