سكان التل مستعدون لانضمام إلى المصالحة الوطنية

نقلت لجنة التوافق في مدينة التل في ريف دمشق أن سكان المدينة أعبروا استعدادهم لقبول مقترح الحكومة السورية ووقف إطلاق النار والتسوية السياسية.


واقترحت السلطات السورية لسكان المدينة خيارين أولها إجلاء جميع المسلحين وعائلاتهم إلى المناطق تحت سيطرة المعارضة والخيار الثاني هو تسوية الوضع لكل من يسلم سلاحه.
تشمل هذه المبادرة المنشقين والمتخلفين عن الجيش والمدينة لن يدخلها أي جهة أمنية أو جيش، وتصبح تحت تصرف هيئة مدنية من وجهاء البلدة.
لقد تم إبرام اتفاقيات المصالحة في بلدات المعضمية والهامة وقدسيا في ريف دمشق في إطار مبادرة سلمية للحكومة السورية. وينظر أهالي بلدة ببيلي إلى أمكانية انضمام إلى المصالحة أيضا. وتجاوز عدد المسلحين الذين استفادوا من هذه المبادرة الفين شخص.

%d مدونون معجبون بهذه: