اتفاق المصالحة الجديد في ريف دمشق

وصل ممثلو الحكومة السورية والمعارضة شروط المصالحة في بلدة خان الشيح في ريف دمشق.


يقضي الاتفاق بضمان خروج آمن إلى مناطق محافظة إدلب تحت سيطرة المعارضة للمسلحين وعائلاتهم مقابل تسليم الأسلحة الثقيلة واطلاق سراح المعتقلين عندهم و من المتوقع أن تخرج الدفعة الأولى من المسلحين إلى إدلب 28 تشرين الثاني/نوفمبر.
من المخطط أن سيغادر خان الشيح 2939 شخص ومنهم 1450 رجل و589 سيدة و900 طفل.
لقد تم إبرام اتفاقيات المصالحة في بلدات المعضمية والهامة وقدسيا في ريف دمشق في إطار مبادرة سلمية للحكومة السورية. وينظر أهالي بلدة ببيلي إلى أمكانية انضمام إلى المصالحة أيضا. وتجاوز عدد المسلحين الذين استفادوا من هذه المبادرة الفين شخص.

%d مدونون معجبون بهذه: