في أحياء حلب المطهرة من الإرهاب يجري العمل لإعادة تأهيل الخدمات والبنى التحتية

شاف المحافظ حلب حسين دياب خلال تفقده وأمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي أحمد صالح ابراهيم أمس عمليات تأهيل المرافق والخدمات في حي مساكن هنانو وعمل الورشات الفنية بإزالة الأنقاض وترحيلها.

أكد دياب أن كل الجهود تبذل لإعادة تأهيل الخدمات والبنى التحتية في أحياء حلب المطهرة من الإرهاب وبما يؤمن احتياجات الأهالي الذين بدؤوا بالعودة إلى منازلهم.

أوضح المحافظ أنه سيتم تسيير باصات للنقل الداخلي اعتبارا من اليوم لتخديم الأحياء المطهرة وتأمين تشكيلة واسعة من السلع والمواد الغذائية عبر سيارات جوالة عائدة لفرع المؤسسة العامة الاستهلاكية في شوارع حي هنانو إضافة إلى استمرار توزيع المساعدات الغذائية والإغاثية على الأهالي العائدين وتأمين الخدمات الصحية لهم عبر العيادات المتنقلة.

كذلك سيتم توفير مياه الشرب من خلال تجهيز وتركيب 10 خزانات ريثما يتم تأهيل شبكة المياه كما سيتم افتتاح المدارس خلال أيام قليلة.

%d مدونون معجبون بهذه: