شريط الأخبار

أهالي ريف حلب يظاهرون ضد أتوات مالية للمسلحين

قطع أهالي المدينة دارة عزة شمال غرب حلب الطريق الواصل بين دارة عزة وعفرين بعد قيام "أحرار الشام" و"جبهة فتح الشام" بفرض الضرائب على حافلات المازوت.


وصرح أهالي المدينة أنهم يعتزمون إعلانها كيانا مستقلا بسبب عدم إيجاد حل وسط بين مع الفصيلين.
تنقل الحافلات الوقود من حقول النفط التي تسيطر عليها تنظيم “داعش” الذي يرفض عليها رسوم مالية عالية ثم تصل إلي مناطق شمال سورية تحت سيطرة فصائل المعارضة المسلحة التي ترفض عليها ضرائب أيضا وبعد هذا يتم بيع الوقود في أسواق بالأسعار المرتفعة. وهكذا تشتري فصائل المعارضة المعتدلة الوقود من “داعش” لحصول على الارباح بعد بيعه لأهالي المناطق تحت سيطرتها.