شريط الأخبار

واشنطن ستحضر في مفاوضات أستانا بدعوة موسكو وأنقرة

قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو إن تركيا و روسيا اتفقت على دعوة واشنطن لحضور مفاوضات أستانا.


وما وضح جاووش أغلو اذ تشارك واشنطن في المفاوضات بصفة عضو أم مراقب فقط.
هذا ولقد صرح تركيا وروسيا أن مفاوضات أستنا ستجري في أواخر كانون الثاني/يناير دون مشاركة الولايات المتحدة ودول الخليج التي تعتبر أبرز رعاة المعارضة السورية.
في سياق نقلت مصادر مطلعة عن لقاءات بمشاركة المعارضة السياسية وقادة الفصائل المسلحة لتشكيل وفد للمعارضة في مفاوضات أستانا التي من المخطط أجرائها 23 كانون الثاني/ديسمبر.
قالت المصادر إن ممثلي الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية عقدوا عدد الاجتماعات مع قادة الفصائل الموقعة التي وافقت على وقف إطلاق النار وتمت هذه الاجتماعات في مدينة أنقرة التركية.
من المخطط أن الوفد سيضم 8 أشخاص من كلا طرفين.
لقد أكدت الائتلاف استعداده لمشاركة في المفاوضات. قال البيان الذي نشره الائتلاف إنه جاهز على التفاوض بشرط التزام بقرارات جنيف-1.
ونشر الناشطون الإعلاميون قائدة الفصائل التي شاركت في “ورشة أنقرة” التي تضم 44 فيصل من بينها “فيلق الشام”، “جبهة أهل الشام”، “فرقة سلطان مراد”، “جيش إدلب الحر”، “فيلق الرحمن”، “الجبهة الشامية”، “جيش الإسلام”، “أحرار الشام”، “حركة نور الدين الزنكي” والفصائل الكبرى الأخرى.
وقال المصدر في المعارضة الذي فضل عدم كشف هويته إن هدف من مفاوضات أستانا هو تشكيل الوفد الذي يضم كافة منصات المعارضة وسيقود المفاوضات في جنيف.