شريط الأخبار

قيادات داعش يهاجرون من الرقة إلى دير الزور

قال سكان محليون في مدينة الرقة إن المئات من قيادات وعناصر تنظيم داعش غادروا، منذ مطلع العام الجاري، باتجاه محافظة دير الزور، وأن معظم العناصر التي غادرت مدينة الرقة هم من المهاجرين (المقاتلون العرب والأجانب)، وأن عناصر قيادات التنظيم غادرت العشرات من المنازل، في أحياء الفردوس، والثكنة، وحارة الحرامية.

وقال أحد سكان حي الثكنة الراقي في مدينة الرقة، إن أكثر من 30 منزلاً في الشارع، الذي يقيم فيه كانت تسكنها قيادات من عناصر التنظيم، ومعظمهم من الجنسيات السعودية والتونسية والمصرية والتركية، غادروا منازلهم بداية الشهر الجاري، وإن هؤلاء حملوا معهم فقط حقائب قليلة، تبدو فقط للملابس.

وأضاف من بين هؤلاء ثلاثة أشخاص يعيشون في مبنى واحد، اثنان منهم من الجنسية المصرية، وأخر تونسي، يعملون قضاة غادروا منازلهم مع عائلاتهم باتجاه محافظة دير الزور.

وسيطر التنظيم على مدينة الرقة بداية عام 2014، ويعيش فيها حالياً أكثر من 500 ألف شخص، معظمهم من مناطق تدمر والسخنة وريف حلب وإدلب.