شريط الأخبار

ضرائب جديدة لداعش: إرهابيون يطلبون الذهب من الأهالي لشراء السلاح

تفاقم وضع أهالي محافظة دير الزور بعد أن عناصر "داعش" رفعوا أسعار الإيجارات بالإضافة إلى الضريبة الجديدة لتجار الذهب والصاغة.


ومن المعروف أن هذه الضريبة الجديدة الموزعة حسب ما يمتلكه الصائغ من مصاغ ذهبي أثارت استياء السكان المحليين.
تم فرض الضريبة الجديدة على رغم من الوضع الكارثي يعاني منه أهالي دير الزور بالإضافة إلى النقص الحاد في المواد الغذائية والطبية.
يسرق داعش ممتلكات الأهالي المدنيين من بينها منازل والسيارات ويوزعها بين القياديين أو يبيعها ويستخدم الرباح لشراء الأسلحة والذخائر.
أكد فرض الضرائب الجديدة انحسار “داعش” في دير الزور حيث يواجه الإسلاميون استياء الأهالي ولقد تم مقتل لا أقل من خمسة عناصر داعش من قبل المجهولين بالإضافة إلى سرقة أحد مستودعات الأسلحة لـ “داعش” في مدينة دير الزور وأختف أغلب الأسلحة والذخائر منه.