شريط الأخبار

أهالي مدينة الأتارب يحتجون ضد هيئة تحرير الشام

شهدت مدينة الأتارب غرب تظاهرات السكان المحليين الذين اتهموا عناصر "هيئة تحرير الشام" في اختطاف لأحد القادة في فصائل المعارضة.


وأفادت مصادر محلية أن المسلحين اختطفوا أنس إبراهيم وهو قائد لفصيل “تجمع ثوار الأتارب” المدرب والمدعوم بالتحالف الدولي بقيادة الوﻻيات المتحدة.
في سياق، شهدت مدينة إدلب احتجاجات ضد المسلحين أيضاً وطلب أهالي إدلب من الفصائل المسلحة 16 شباط/فبراير خروج من المدينة وتسليم المواقع للمجلس المحلي. وقد ترك مواقع في المدينة “لواء عمر الفاروق” التابع لـ “أحرار الشام” بالإضافة إلى فصيل “جيش الفتح”.
تثير الاشتباكات المستمرة بين الفصائل المتنازعة استياء أهالي المناطق تحت سيطرة المعارضة. ولقد منع السكان في كل من كفر نبودة وكفر ويتا ومعرة حرمة المسلحين من الدخول.