شريط الأخبار

غارات التحالف الدولي أدت إلى سقوط ضحايا مدنيين في سورية والعراق

أقر التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة تحت مزاعم الحرب على تنظيم داعش الإرهابي بأن الغارات التي ينفذها في سورية والعراق أدت إلى سقوط 21 مدنيا خلال الأشهر الأخيرة.

واعترف التحالف الذي تقوده واشنطن في بيان بسقوط مدنيين خلال غارات في سورية والعراق مشيرا إلى أن خبراء حققوا في سلسلة من التقارير بشأن مقتل مدنيين في غارات جوية

ويزعم التحالف أن رقم إجمالي الضحايا المدنيين الذين قتلوا منذ بدء الغارات الجوية للتحالف الدولي بلغ نحو 220 قتيلا بينما وثقت جماعة “إيروورز” للمراقبة مقتل 2463 مدنيا على الأقل من جراء غارات للتحالف.

وتزعم واشنطن التي أسست التحالف الدولي خارج الشرعية الدولية ومن دون موافقة مجلس الأمن منذ آب 2014 بأنها تحارب الإرهاب الدولي في سورية في حين تؤكد العديد من الوقائع أنها تعتدي على البنية التحتية لتدميرها وترتكب المجازر بحق المدنيين حيث ارتكب طيران التحالف في السابع من شهر كانون الثاني الماضي مجزرة بحق السوريين راح ضحيتها 11 مدنيا بينهم 5 أطفال في قريتي غضبان والسويدية كبيرة في ريف الرقة.