شريط الأخبار

الجزائر: التصعيد العسكري في سورية يقوض جهود التسوية السياسية

قال وزير الشئون المغاربية والاتحاد الإفريقي والجامعة العربية بالجزائر عبد القادر مساهل، اليوم الأحد، إن أي تصعيد عسكري في سورية من شأنه تقويض الجهود المبذولة من قبل المجتمع الدولي لتسوية الأزمة بطرق سلمية.

وعقب الضربة الصاروخية الأمريكية على سورية، صرح مساهل، قائلا إن الجزائر تتابع بانشغال تطورات الوضع في سورية في وقت تتحقق فيه ديناميكية تهدف إلى إيجاد حل سياسي تفاوضي بين الأطراف السورية.

وأضاف الوزير أن “الجزائر التي تؤكد بأن النّزاع السوري لن تتم تسويته إلا بواسطة حل سياسي يقوم على الحوار الشامل والمصالحة الوطنية ومكافحة الإرهاب.