شريط الأخبار

الأمين العام للأمم المتحدة يشدد على تقديم مرتكبي الهجوم الإرهابي في الراشدين إلى العدالة

أدان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس التفجير الإرهابي الذي استهدف أمس منطقة تجمع الحافلات التي تنقل أهالي بلدتي كفريا والفوعة في منطقة الراشدين غرب حلب مشدداً على ضرورة تقديم المسؤولين عنه إلى العدالة.

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك في بيان اليوم نشره مركز أنباء الأمم المتحدة: “ندين الهجوم الذي وقع في الراشدين غرب مدينة حلب ضد 5 آلاف شخص تم إجلؤءهم من بلدتي الفوعة وكفريا” مشيراً إلى أن غوتيريس قدم التعازي لأسر الضحايا وتمنى الشفاء العاجل للجرحى.

ودعا البيان إلى “ضمان سلامة وأمن من ينتظرون إخلاءهم”.