شريط الأخبار

الولايات المتحدة بدأت إرسال أسلحة إلى الفصائل الكردية في شمال سورية

صرحت وزارة الدفاع الأميركية الثلاثاء أن الولايات المتحدة بدأت تسليم أسلحة إلى الفصائل الكردية التي تحارب تنظيم داعش في شمال سورية، الأمر الذي تعارضه تركيا بشدة.

وقال المتحدث باسم البنتاغون ادريان رانكين غالواي في تصريح صحافي “بدأنا تسليم اسلحة خفيفة وآليات الى العناصر الأكراد” في قوات سوريا الديموقراطية، التي تضم قوات كردية بشكل أساسي واخرى عربية تحارب التنظيم المذكور.
وكان وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس قال في 10 أيار/ مايو الحالي أنه واثق من أن الولايات المتحدة ستتمكن من حلّ التوترات مع تركيا بشأن قرار واشنطن بتسليح مقاتلين أكراد في سورية، قائلاً “سنتعامل مع أي مخاوف”.
بدورها، أكدت قوات سوريا الديموقراطية، أنّ القرار الأميركي بتسليح المقاتلين الأكراد، سيؤدّي إلى تسريع عجلة القضاء “على الجهاديين في سورية”، موضحة أنّ الأسلحة ستصل تباعاً. ووصفت إياه بـ”التاريخي” رغم صدوره “متأخراً بعض الشيء”.
في المقابل، اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الإثنين الولايات المتحدة بعدم الصدق لدعمها المقاتلين الأكراد في سورية.