شريط الأخبار

هيومن رايتس ووتش يدعو التحالف الدولي لاحترام حقوق الإنسان في سورية

طالبت منظمة “هيومن رايتس ووتش” التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة بزعم محاربة تنظيم داعش الإرهابي في سورية وقوات سوريا الديمقراطية والجماعات المسلحة الأخرى المدعومة من واشنطن باحترام حقوق الانسان وضمان حماية المدنيين في مدينة الرقة وإجراء تحقيقات في الغارات التي ارتكبتها طائرات التحالف واوقعت إعدادا كبيرة من الضحايا المدنيين.

وأشار تقرير لمنظمة “هيومن رايتس ووتش” نشر على الموقع الرسمي للمنظمة إلى أنه يجب على تحالف واشنطن والقوات المدعومة منه الذي يدعي محاربة داعش “اتخاذ جميع الاحتياطات الممكنة لتفادي الخسائر في صفوف المدنيين والتحقيق في الغارات والضربات غير القانونية التي توقع ضحايا مدنيين وضمان عدم مشاركة جنود أطفال في الهجمات العسكرية واحترام حقوق المحتجزين وتوفير المرور الآمن للمدنيين الفارين وتقديم الدعم الكافي للنازحين وزيادة جهود مسح وتطهير الأراضي من الألغام ومخلفات الحرب الانفجارية”.

ووثقت “هيومن رايتس ووتش” عدة هجمات بصواريخ وغارات جوية أسفرت عن خسائر في صفوف المدنيين من تنفيذ قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة في سورية منذ بداية العمليات هناك في أيلول من عام 2014 مشيرة إلى ان تزايد اعداد الضحايا في صفوف المدنيين جراء هجمات التحالف صعد من المخاوف حول عدم اتخاذ التحالف الاحتياطات الكافية لحماية المدنيين.

وقدرت منظمة “إير وارز” البريطانية أن الحد الأدنى المقدر للضحايا المدنيين جراء غارات التحالف في سورية والعراق يزيد على 3800 أي نحو 8 أمثال العدد المعلن من التحالف.

2 Trackbacks / Pingbacks

  1.  سورية: النظر من الداخل دوجاريك يدين بخجل استخدام الفوسفور الأبيض ضد المدنيين في سورية
  2.  سورية: النظر من الداخل الولايات المتحدة تدمر البنية التحتية السورية تحت ذريعة محاربة داعش

التعليقات مغلقة.