شريط الأخبار

اعتقال أميركي بتهمة تهريب سلاح إلى سورية

وجهت السلطات الأميركية تهمة إلى مواطن من ولاية كاليفورنيا للاشتباه بتهريبه بشكل غير شرعي أجهزة تصويب ومعدات عسكرية أخرى إلى التنظيمات المسلحة في سورية.

وذكرت وزارة العدل الأميركية أن راشد الجيجكلي البالغ من العمر 56 عاماً قد تم توقيفه صباح الثلاثاء بتهمة انتهاك القوانين الأميركية التي تحظر تصدير معدات عسكرية إلى سورية.

وحسب معطيات الوزارة فإن الجيجكلي وشركاءه الثلاثة كانوا يشترون المعدات العسكرية الخاضعة لتدابير مراقبة الصادرات ويقومون بتهريبها إلى سورية خلال الفترة ما بين كانون الثاني 2012 إلى آذار 2013.

ووفق الوزارة فإن الموقوف وشركاءه في هذه الجريمة جلبوا الشحنات المحظورة إلى تركيا وبعد ذلك نقلوها إلى المسلحين في سورية.
وفي حال إثبات إدانة الجيجكلي فسيحكم عليه بالسجن لمدة تصل إلى 50 عاماً.

وليس المواطنون الأميركيون هم من نقل السلاح إلى سورية فقط، بل كشفت مجموعة تقارير مسربة، الشهر الفائت، أنه وفقاً للسجل الأميركي الاتحادي للعقود، فإنه وعلى مدى السنوات الثلاث الماضية، مُنحت الشركات الأميركية «منها: أوروبيتال أي تي كي، كلمن انترناشيونال ليميتيد، شيرمينج ميليتاري بروداكتس، شيرمينغ، آلينت تيكسيستم اوبريشنز، بيربل شوفل» عقوداً بقيمة مليار دولار، بموجب برنامج خاص للحكومة الأميركية لتوريد أسلحة غير أميركية للتنظيمات المسلحة في الدول التي تشهد اضطرابات وعلى رأسها سورية.