شريط الأخبار

تسوية أوضاع 78 شخصا من أهالي منطقة منبج بريف حلب

بعد أن سلموا أنفسهم للجهات المختصة وتعهدوا بعدم القيام بأي عمل يخل بأمن الوطن وسلامة المواطنين تمت أمس تسوية أوضاع 78 شخصا من أهالي منطقة منبج بريف حلب بموجب مرسوم العفو رقم 15 لعام 2016.

وأشار أمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي فاضل نجار خلال عملية التسوية إلى أن “الحكومة تعمل على مسار تعزيز المصالحات الوطنية بالتوازي مع استمرار الحرب على الإرهاب وهذا ما نراه من خلال الانتصارات الكبيرة التي يحققها أبطال الجيش العربي السوري على مساحة الجغرافية السورية وخاصة في الريف الشرقي لحلب”.

من جانبهم دعا عدد ممن تمت تسوية أوضاعهم كل من سلك طريق الخطأ إلى المسارعة لتسوية وضعه مستفيدا من مرسوم العفو والمساهمة في بناء الوطن والدفاع عنه.