شريط الأخبار

مجزرة جديدة لطيران التحالف الدولي في الرقة راح ضحيتها عشرات المدنيين

أفادت مصادر مركز “سورية. المنظر من الداخل” بأن طيران التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة بزعم محاربة تنظيم داعش الإرهابي قصف خلال الـ 24 ساعة الماضية عدة مناطق سكنية في مدينة الرقة ما تسبب باستشهاد العشرات من المدنيين وإصابة عدد آخر بجروح متفاوتة ووقوع أضرار مادية بمنازل الأهالي وممتلكاتهم.

وكان طيران التحالف ارتكب في الـ 5 من هذا الشهر مجزرة بحق المدنيين السوريين راح ضحيتها 43 شخصا على الأقل وإصابة عدد آخر بجروح متفاوتة ووقوع أضرار مادية بمنازل الأهالي وممتلكاتهم في مدينة الرقة.

وكانت طائرات التحالف الدولي قصفت ليلة الخميس الماضية بالقنابل الفسفورية مبنى المشفى الوطني في مدينة الرقة كما استخدم هذا التحالف قنابل الفوسفور المحرمة دوليا خلال عدوان نفذه في التاسع من حزيران الماضي على الأطراف الغربية لمدينة الرقة والمنطقة الفاصلة بين حيي المشلب والصناعة إضافة إلى حي السباهي ما تسبب باستشهاد 17 مدنيا.

وتزعم واشنطن التي شكلت التحالف الدولي دون موافقة مجلس الأمن منذ آب 2014 بأنها تحارب الإرهاب في سورية في حين تؤكد الوقائع أنها تعتدى على البنية التحتية لتدميرها وترتكب المجازر بحق المدنيين.