شريط الأخبار

التحالف الدولي يقتل 78 مدنياً سورياً بمدينة الرقة

أضاف التحالف الدولي إلى ضحايا عدوانه المتواصل على المدنيين في سورية 78 شهيدا عبر قصفه بغارات عنيفة الأحياء السكنية في مدينة الرقة خلال الساعات الـ 24 الماضية.

وأكدت مصادر أهلية وإعلامية متطابقة أن طائرات “التحالف الدولي” الذي تقوده الولايات المتحدة من خارج مجلس الأمن وجهت صواريخ حقدها وإجرامها على حارة السخاني وحارة البدو وحي التوسيعة في مدينة الرقة بزعم استهداف أوكار تنظيم داعش الإرهابي.

ولفتت المصادر إلى أن الغارات تسببت “بارتقاء ما لا يقل عن 78 شهيدا جميعهم من المدنيين إضافة إلى تدمير العديد من المباني السكنية والبنى التحتية ووقوع خراب هائل في المناطق المستهدفة”.

وتأتي المجزرة بعد أقل من 48 ساعة على عدوان آخر للتحالف المزعوم استهدف قرية جزاع قرب مدينة الشدادي بريف الحسكة وتسبب أيضا بإزهاق أرواح 20 مدنيا غالبيتهم من الأطفال والنساء.

وأقر التحالف الأمريكي باستخدام قنابل الفوسفور الأبيض في حزيران الماضي خلال عدوانه على السوريين في الرقة التي وقعت فيها عشرات المجازر وراح المئات من سكانها ضحايا قصف التحالف العشوائي إضافة إلى وقوع دمار كبير في المشفى الوطني والبنى التحتية الخدمية فيها.

وطالبت وزارة الخارجية السورية أكثر من مرة مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة بالعمل على حل “التحالف الدولي” فورا ووضع حد لعدوانه ومجازره بحق المدنيين في سورية وإلزام كل الدول بتطبيق قرارات مجلس الأمن الخاصة بمكافحة الإرهاب.