شريط الأخبار

قافلة مساعدات إنسانية جديدة من إيران وصلت إلى دير الزور

وصلت إلى دير الزور الأمس قافلة مساعدات ثانية مقدمة من الشعب الإيراني لأهالي المدينة محملة بالمساعدات الغذائية والألبسة ومستلزمات دراسية.

وتضم القافلة 5 شاحنات محملة بأكثر من 40 طنا من المساعدات الغذائية والألبسة والمستلزمات الدراسية لأهالي مدينة دير الزور بعد أن كسر الجيش العربي السوري حصار إرهابيي داعش عن المدينة الذي استمر لأكثر من 3 سنوات.

وعبر محافظ دير الزور محمد ابراهيم سمره خلال استقباله القافلة عن شكره العميق للشعب الإيراني على ما يقدمه من دعم للشعب السوري لافتاً إلى أن هذه المساعدات “سيتم توزيعها على جميع الأهالي بدير الزور عن طريق لجنة تم تشكيلها لهذا الغرض”.

من جهته أشار ممثل منظمة جهاد البناء لمساعدة الشعب السوري في إيران سامر نجار إلى أن هذه المساعدات مقدمة من الشعب الإيراني لأهالي مدينة دير الزور وهي استمرار للمساعدات المقدمة للشعب السوري من أشقائه في إيران لافتا إلى أن القافلة محملة بـ 40 طنا من الخضار و15 ألف عبوة مياه معدنية سعة العبوة 5 ليترات و2000 حقيبة مدرسية تحتوي على القرطاسية إضافة إلى البسة وجوارب للأطفال.

ووصلت في الـ20 من الشهر الجاري إلى دير الزور قافلة مساعدات محملة بأكثر من 1000 طن من المساعدات الغذائية والطبية والألبسة ومستلزمات دراسية مقدمة من الشعب الإيراني لأهالي مدينة دير الزور.