شريط الأخبار

إيران تدعو إلى حل الأزمة في سورية سياسيا دون أي تدخل خارجي

جدد وزير الدفاع الإيراني العميد أمير حاتمي موقف بلاده الداعي إلى حل الأزمة في سورية سياسيا دون أي تدخل خارجي مؤكدا أن الشعب السوري وحده من يقرر مستقبل بلاده.

وقال حاتمي خلال لقائه في طهران رئيس هيئة الأركان التركية الجنرال خلوصي أكار أن “ثوابت السياسة الخارجية لإيران مبنية على الحفاظ على تماسك ووحدة تراب جميع دول المنطقة”.

وأضاف حاتمي أن الولايات المتحدة وإسرائيل وبعد فشل سيناريو تنظيم داعش الإرهابي وضعوا على جدول أعمالهم استراتيجية تقسيم دول المنطقة مشيرا إلى أن إيران لن تسمح بتنفيذ هذا المخطط.

من جانبه قال أكار “إننا ندعم وحدة التراب وتماسك وانسجام سورية والعراق ولا نعترف مطلقا بأي تغييرات في الحدود.