شريط الأخبار

الجيش السوري والحلفاءه يسيطرون على مدينة البوكمال

اعلنت وزارة الدفاع السورية سيطرة وحدات الجيش السوري والقوات الرديفة والحليفة على مدينة البوكمال أخر معاقل تنظيم داعش الارهابي في دير الزور.

وقال الوزارة في بيانها إن تحرير مدينة البوكمال يكتسب أهمية كبيرة كونه يمثل إعلانا لسقوط مشروع تنظيم داعش الإرهابي في المنطقة عموما وانهيارا لأوهام رعاته وداعميه لتقسيمها.

من جهته قال مصدر ميداني إن اقتحام مدينة البوكمال قد تم من محورين، الاول محور القائم العراقي والثاني جنوب شرق المدينة، وذلك بعد ان التقت قوات الجيش السوري والحلفاء مع الجيش العراقي في الحدود.

وتمكنت القوات المشتركة في الجيش السوري والحلفاء من السيطرة على البلدات الشرقية والمحيطة بالبوكمال وهي الهري والسويح وغيرها من البلدات وصولا للبوكمال وتطويقها .

واقتحمت وحدات الجيش والحلفاء المدينة ظهر الامس وحققت تقدما في الاجزاء الشرقية الجنوبية، وتمكنت ليلا من التقدم بالمناطق الغربية المحيطة بالبوكمال بهدف الالتفاف على مسلحي داعش داخل المدينة، الامر الذي ادى لمحاصرة ارهابيي التنظيم في الاحياء الشمالية الغربية .

واستمرت الاشتباكات حتى صباح اليوم حيث انسحب آخر مسلحي داعش من البوكمال عبر الفرات وباتجاه البلدات الغربية ايضا، في حين دخلت قوات الجيش والحلفاء أخر مواقعه في المدينة .

وتعمل فرق الهندسة في الجيش السوري على تمشيط المدينة ومصادرة الاسلحة وازالة العبوات الناسفة من الشوارع والاحياء.

وبالسيطرة على مدينة البوكمال ومنطقة السكرية المجاورة، تكون وحدات الجيش السوري والحلفاء قد قلصت المسافة بين البوكمال والميادين إلى حوالي 65 كم، في حين لايزال العديد من ارهابيي داعش محاصرين بين ضفاف الفرات وصولا لمشارفة المحطة الثالثة كما في الجيب الظاهر في الخريطة .

كما تحاصر وحدات الجيش السوري والقوات العراقية مجموعات من تنظيم داعش محصورة بين الحدود السورية والعراقية شمال منطقة العكاشات في العراق وشرق المحطة الثانية.

وفي سياق متصل، اعلنت قوات سورية الديمقراطية “قسد” سيطرتها على بلدة مركدة في الضفة الشرقية من نهر الفرات.