الجعفري: يتم التحضير لمسرحيتين حول استخدام السلاح الكيميائي في ريفي درعا وإدلب

قال المندوب السوري الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري، إن هناك دولا لا تريد أن تعترف بأن الاستثمار الخارجي للإرهاب هو سبب الأزمة الإنسانية في سورية.

وأضاف الجعفري خلال جلسة لمجلس الأمن في نيويورك حول الوضع في سورية، أن يتم الآن التحضير لمسرحيتين حول استخدام السلاح الكيميائي في ريفي درعا و إدلب عبر جماعة القبعات البيضاء ذراع تنظيم جبهة النصرة الإرهابي بهدف اتهام الحكومة السورية.

وتابع “بعض كبار موظفي الأمم المتحدة يقدمون تقارير وإحاطات غير موضوعية عن سورية، وساعة تحرير الغوطة من الإرهاب اقتربت ونرفض أي وجود إرهابي أو عدواني على أراضينا أيا كان شكله”.

وأوضح أن أهالي الغوطة الشرقية رفضوا الإرهاب الذي استخدمهم دروعا بشرية، موضحا “هيستيريا الغرب سببها أنهم لا يريدون سوى ابتزاز الحكومة السورية سياسيا وإنسانيا وحماية الإرهابيين، والغوطة لم تسقط كما قالت مندوبة الولايات المتحدة بل تم تحريرها كما حرر شرق حلب وما سقط هو الإرهاب”.

%d مدونون معجبون بهذه: